عبدالله القصيمي .. رجل حارب الكل .. فحاربه الجميع !

هذه التدوينة إهداء للعزيز مطر ، صاحب الأفكار البالية 🙂

العرب ظاهرة صوتية” .. جملة سمعناها ورددناها كثيرا حتى اصبحت اشبه بالمثل الشعبي، قالها عبدالله القصيمي قبل نصف قرن، بل وجعلها عنواناً لأحد اشهر كتبه. عبدالله القصيمي، الرجل الذي حارب الكل .. فحاربه الجميع، احد اكثر المفكرين العرب إثارة للجدل نظراً لإنتقاله من الضد إلى نقيضه، من السلفية الوهابية إلى الإلحاد، وقد تناوله مفكرين عرب واجانب في بحوث عملية بوصفه ظاهرة فريدة من نوعها. فمن هو عبدالله القصيمي؟

هو عبدالله بن علي الصعيدي، سماه الطلبة العراقيين بعبدالله القصيمي حينما كان يدرس معهم في جامعة الأزهر بمصر نسبة إلى منطقة القصيم التي جاء منها ليتخذه عبدالله إسماً ادبياً له وينشر كتبه تحت هذا اللقب. ولد القصيمي قبل مائة عام، اي في 1907 بخب الحلوة القريبة من مدينة بريدة في منطقة القصيم وسط السعودية وقد انفصل والداه وعمره اربع سنوات ليهاجر والده الى الشارقة ويتركه مع والدته التي تزوجت من رجل آخر وانتقلت إلى قرية الشقة لينشأ عبدالله القصيمي بين بلدتي خب الحلوة والشقة في القصيم و يعيش ضروفاً صعبة هناك، اجبرته تلك الضروف على الهجرة الى الرياض وحيدا وهو في سن العاشرة، ليعمل هناك فترة ويتعرف على وفد من الشارقة، وقد كانت المصادفة ان رئيس الوفد يعرف والده الذي كان يبحث عنه، فذهب معهم الى الشارقة لمقابلة والده فعاش معه هناك رغم صدمته من تشدده الديني وصرامته التي وصفها القصيمي بقوله “ كانت صدمة قاسية لأكثر وأبعد من حساب، لقد وجدت والدي متديناً متعصباً بلا حدود، لقد حوله الدين والتدين إلى فظاظة أو حول هو الدين والتدين إلى فظاظة .. لقد جاء فظاً بالتفاسير والأسباب التي جاء بها الدين وحاول أن يبدو كذلك ولا يراه رجل دين وداعية صادقاً إلا بقدر ما يجد فيه من العبوس والفظاظة”

بقي مع والده في الشارقة وبدأ اولى خطوات تعليمه الديني هناك إلى ان توفي عام 1922 ليكمل القصيمي رحلته العلمية متنقلاً بين الرياض و العراق و الهند ثم استقر به الحال في مصر التي بدأ فيها اولى معاركه الفكرية وهو ابن العشرين عاماً بعد التحاقه بجامعة الأزهر عام 1927 ، فألف كتابه المدافع عن دعوة محمد بن عبدالوهاب “البروق النجدية في اكتساح الظلمات الدجوية وكان رداً على مقال “التوسل والجهالة الوهابية” للشيخ الدجوي احد علماء الازهر . وكنتيجة لذلك الكتاب وكثرة جدالة ومهاجمته افكار علماء الازهر فصل من الجامعة عام 1931 لتنطلق بعدها حربه الفكرية على علماء الازهر، فألف المزيد من الكتب في انتقاد الازهر وعلماءه مما زاد من شعبية القصيمي هناك خصوصاً في اوساط دعاة التجديد الإسلامي. وكان من ضمن خصومه ايضا حسين الامين احد علماء الشيعة الذي الف كتاباً ينتقد فيه الوهابية اسماه “كشف الارتياب في اتباع بن عبدالوهاب” فألف القصيمي كتابه “الصراع بين .الإسلام والوثنية” الذي يشكك في انتماء الشيعة للإسلام

بعد عشرين عاماً قضاها القصيمي دفاعاً عن الوهابية منتقداً لعلماء الازهر وعلماء الشيعة و المفكرين العلمانيين والقوميين هناك قام القصيمي في عام 1946 بنشر كتاب “هذه هي الأغلال” الذي يصف فيه القيود والعوائق التي تقف في وجه تقدم العالم الإسلامي وقد اهداه للملك عبدالعزيز آل سعود، ويعد هذا الكتاب نقطة التحول الكبرى في حياة القصيمي الفكرية إذ انتقل من الدفاع عن الوهابية إلى الجهه المقابلة، جهة التشكيك في العقيدة والثوابت الدينية التي كان يدافع عنها، إلا ان هذا الكتاب لم يكن وليد اللحظة فقد كان القصيمي خلال السنوات السابقة من نشر الكتاب كثير التشكيك والجدال حول البديهيات الدينية. يقول الشيخ عبدالله بن يابس احد اقرب اصدقاء القصيمي: “كان القصيمي منذ أكثر من خمسة عشر عاماً تقريباً ، يجادل في البديهيات الدينية ، حتى أشتهر بكثرة جدله في الأمور الضرورية، وحتى كان يجادل بعض جلسائه في وجود نفسه، وحدثني صديق حميم من العلماء الأفاضل قال: كان القصيمي يأتي إليّ منذ خمسة عشر سنة تقريباً ويصرح لي بأنه تعتريه الشكوك إذا جن الليل ، فيسخن جسمه ويطير النوم من أجفانه . كان يجادلني في الله، وفي النبي محمد، وكان يمتلأ بغضاً له وأحتقاراً، وكنت أجيء لزيارتكم فأجده يقرأ في صحيح مسلم مع بعض الأخوان، فترجع نفسي قائلة : لعلها وساوس وليست عقائد”

أحدث هذا الكتاب ضجة كبيرة خصوصاً وسط علماء نجد واصدقاء القصيمي على وجه الخصوص و الذين قاموا بتأليف الكتب رداً على كتاب القصيمي منها كتاب “ تنزيه الدين ورجاله مما افتراه القصيمي في اغلال” للشيخ عبدالرحمن السعدي، وكتاب “ الرد القويم على ملحد القصيم” لعبدالله بن يابس. وبعد إعلان عبدالله القصيمي التحول الكبير في فكره، اعتزل الناس والحياة العامة واقتصر اختلاطه على بعض الطلبة اليمنيين لقربه من سكنهم في حلوان جنوب القاهرة، و في بداية الخمسينات الميلادية زج بالقصيمي في السجن ثم طرد من مصر فغادر إلى لبنان بعد ضغط من الحكومة اليمنية بسبب تأثر طلبة البعثة اليمنية في مصر بفكر القصيمي في حلوان جنوب القاهرة.

انتقل القصيمي للبنان وعاش بها فترة من الزمن كون خلالها الكثير من الصداقات مع كتاب ومفكرين وسياسيين لبنانيين مما ساعده على نشر العديد من كتبه هناك منها “الكون يحاكم الإله” و “أيها العار إن المجد لك” و “كيف ضل المسلمون” و كتابه الذي هاجم فيه الوحدة العربية و الحاكم العربي “لئلا يعود هارون الرشيد” وكردة فعل لذلك تعرض القصيمي لثلاث محاولات اغتيال في مصر ولبنان والسعودية، وعندما سائت الاحوال في لبنان بعد نشوب الحرب الأهلية لم يستطع نشر كتبه فأتجه إلى باريس و نشر كتابه الاشهر “العرب ظاهرة صوتيه

عاد عبدالله القصيمي إلى مصر بعد عدة سنوات قضاها في لبنان وبقي فيها الى ان توفي – رحمه الله وعفا عنه – بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز التسعين عام 1996، وعاد محمولاً على الأكتاف إلى السعودية التي لم يزرها منذ ان غادرها عام 1927 إلا مرة واحدة للحج.

واخيراً يقول عبدالله القصيمي عن نفسه في كتاب العالم ليس عقلاً: “لا تسيؤوا فهمه لا تنكروا عليه أن ينقد أو يتهم أو يعارض أو يتمرد أو يبالغ أو يقسو … إنه ليس شريرا ولا عنيفا ولا عدوا ولا ملحدا ، ولكنه متألم حزين ، يبذل الحزن والألم بلا تدبير ولا تخطيط ، كما تبذل الزهرة أريجها أو الشمعة نورها ! لقد تناهى في حزنه وضعفه حتى بدا عنيفا … ليس نقده إلا رثاء للعالم ورثاء لنفسه ، بل ليس نقده إلا تمزقا ذاتياً”

مصادر:

ويكيبيديا

خمسون عاما مع عبدالله القصيمي

من اقواله المأثورة

مجالس عنيزة

مقتطات من كتاب العرب ظاهرة صوتية

Advertisements

34 تعليق

  1. ذهب إلى رب رحيم يجازي الأعمال بالنيات
    أسأل الله له المغفرة

  2. اخي تميم
    فعلا تدوينة جميلة تستحق الشكر عليها، فقد سمعت عن عبدالله القصيمي الكثير و لم اكن اعرف عنه إلا الشئ اليسير، و قد اختصرت انت في هذه التدوينة حياته بحيث اعطيتني ما كنت ابحث عنه.
    شكرا مجددا لهذه التدوينة و عساك على القوة.
    تحياتي

  3. يامثبت القلوب ثبت قلوبنا على دينك

  4. ما أغرب حياتة ظاهره عجيبة هذا الرجل.

    لا يمكن تصنيفها !!!

    شكراً لك أ.تميم لدي فضول لا محدود في التعرف على فكرة.

  5. لا أستطيع أن أحبه

  6. شتان بين المرحلة التي تنشأ فيها القصيمي وهذا الجيل فلو عاش عبدالله القصيمي ايامنا هذه ورأى التنازلات العربية الرسمية على سبيل العقيدة قبل القدس والمقدسات والفتاوى التي تصدر باملاءات وشرهات ((رشوة باسم عطايا ومخصصات مالية من الحكام لشيوخ السلاطين)).. لو رأى القصمي ما نرى لافتتن اكثر فهاقد صار جل من بقي من علماء الامة فتنة للمسلمين قبل أن يكونوا فتنة لغيرهم من الكفار.

    اللهم لا تجعل مصيبتنا في ديننا وانتقم من الساكتين عن الحق الذين يرون المظالم من الدعاة والشيوخ ولا ينكرون يخشون كلمة الحق وعلى الضعفاء والمساكين يفتون ويكيلون الخطب المنبرية العصماء والوعظ الساخن المدوي على رؤوس المقهورين الا من كلمة الحق لدى سلطان جائر.

    كيف لا يفتتن القصيمي مع تأسيس الدولة السعودية الحديثة على احاديث نسبت للرسول وفهمت خارج سياقها تماما وبخلاف السيرة الفعلية لدولة العدل والشورى التي أقامها الرسول ومنها ان نصيحة ولاة الامر لا تجوز على العلن وان طاعة الامام واجبة وان جلد ظهرك واخذ مالك (!!) الى غير ذلك من الفتاوى التي ترسخ للدكتاتورية والبطش والقمع باسم الإسلام وهو من كل أؤلئك براء.

    لعل القصيمي صدق ان هذا هو اصل الاسلام وافتتن، لكن قبل ان تلعنوه وترموه بالزندقة والكفر، بعد ان افضى الى ما قدم ،حاسبوا والعنوا من كان السبب في فتنته وغيره وهو يتشدق زورا وكذبا باسم الدين الحنيف ينقضه بظلمه وبغيه عروة عروة في الواقع المشاهد.

    لقد آن أوان تمحيص الحق وتمييز الغث من السمين والصالح من أقوال العلماء من الطالح والمضلل حتى لا يفتتن الناس أكثر وحتى لا يخرج من بيننا قصيمي آخر يلحد في الظاهر والله بمخبره أعلم وما دفعه إلى ذلك فيضل ويضل ويستغل كلامه المنصرون واعداء الدين للطعن فيه كما يحلوا لهم أن يفعلوا دوما.

    لم يعد ثمة مجال للاستحياء مع جوقة علماء وشيوخ السلاطين في عالمنا العربي فكل يؤخذ منه ويرد عليه إلا صاحب ذاك القبر صلى الله عليه وسلم.

    اللهم لا تجعل مصيبتنا في ديننا ولا تجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا الى النار مصيرنا ولا تفتنا وثبت قلوبنا على دينك

    شكر لك اخي تميم على هذه التدوينة وفقك الله وايدك

  7. لتحميل كتب القصيمي يرجى زيارة
    http://www.mohawer.net/forum/showthread.php?t=19309

    ولمناقشة فكره

    منتدى محاور

  8. شكرًا لك على هذه اللفتة الكريمة من قِبلك.
    القصيمي, لا أستطيع إلا أن أصمت. القصيمي صُلب و شرد. لأنهُ رفض أن يصمت كما سأفعل بعد قليل. فـ ما تعرض لهُ يشبه ما لدى النصارى بحق المسيح. لقد صُلب القصيمي على صليب العرب الكبير.

    //

    بالإضافة لـ كتابيّ عبد الرحمن منيف, قمت بطلب “العرب ظاهرة صوتية” من مكتبة النيل و الفرات. أتمنى ألا يضيع في الطريق.

  9. أتعلم, لم أقرأ البوست .. لـ أنيّ تشبعت بالقراءة عنه, و أيضًا الكثير من ضعاف النفوس و العقول قاموا بتشويه سيرته بشكل كبير.
    لذلك أقول لمن يسأل عن القصيمي: أقرأ كتبه, تعرف من هو .. لا داعيّ لـ أن تسأل, لأن من تسألهم, قاموا بسفك دمه قبل سنيين. و لن يترددوا بأن يسفكوا ذكراه الآن.

  10. كون له تاريخ وكان له كمنفى عن العالم …,,

    يعجبني إصراره على رأيه ومعتقداته الباطلة .. ولا تعجبني آراءه وكل ما يعتقد ويدعي …

    “ثبت قلوبنا على دينك يا ربي”

  11. رائع رائع جد رائع لا الومك الآن يا ” رين ” علي اعجابك به رغم ان التغلغل النفسي بالماورائيات الذي كان بادٍ عليه بفكره بحديث صديقه انه يشكك و لكن الحمدلله علي ثبات الإيمان

    يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا علي دينك

    و اشكر الاخ تميم علي هذا البوست لقد اضفت لي الكثير

    و لكن هذا الرجل انطباعي عنه انه ساخط جداً

  12. شكرا تميم
    الرجل يؤخذ منه الحق ويترك غيره
    سأحاول قرأت بعض كتبه

  13. جميل ..
    سيرة المرء هي الشيء الصادق الوحيد الذي يُمكننا قراءته براحة ..
    .
    .
    ؛ شُكراً ..

  14. ‘طلال
    فعلاً ، رحمه الله وغفر له

    @@@

    ياسر
    يسعدني انها اعجبتك ، الله يقويك

    @@@

    رائد
    اللهم امين

    @@@

    JUST HOPE
    فعلا هو ظاهرة فريدة

    @@@

    آلاء
    لولا اختلاف الاذواق لبارت السلع 🙂

    @@@

  15. عصام مدير
    اهلا بك استاذي، فعلا هو كما قلت، ربما صدمة علماء السلاطين اثرت فيه
    سعدت بمرورك

    @@@

    منتدى محاور
    شكرا على الرابط، ابحث عن كتاب العرب ظاهرة صوتية ، يبدو اني سألجأ لمكتبة النيل والفرات مثل رين:)

    @@@

    ريــن
    وهذا ما اعتقده، لايمكن ان نحكم على مفكر قبل قراءة مايكتبه، المشكلة لدينا ان الكثيرين قد اجرو عقولهم لغيرهم
    تحيتي

    @@@

  16. توتي فروتي
    شكرا لك، بالمناسبة المملكة الساحرة لم يكتب منذ العام الماضي؟؟ اين هو؟

    @@@
    طموح

    انا مثلك تماماً بغض النظر عن صحة مايعتقد به او خطأه ، يجبني فيه شجاعته واصراه
    شكرا لك

    @@@

    حنان
    نتمنى قراءة رأيك بعد قراءة كتبه 🙂

    @@@

    مسجور
    نفس انطباعي، وهو بالفعل ساخط جدا

    @@@

    Benoo
    حتى بعض السير غير دقيقة احيانا:)
    تحياتي

  17. هل مثل القصيمي تطلب له الرحمة ..؟ ! !

    رجل قضى ما يقرب من نصف قرن و هو ينشر الإلحاد . .

    افرض أن أحدهم . . قضى نصف هذه الفترة و هو يهاجم أباك . .

    أنا لم أقرأ له كتاباً . . لكن النقولات عنه , أيضا ما ألفه أحد الألمان عن سيرته . .
    و كونه لم يجد جمهورا . . يتبنى مواقفه و أرائه . .

    كل ذلك يضعف لدي كون القصيمي مفكر . .

    تأمل عبارته . . أيها العقل من رآك . .؟

    إنها عبارة أدبية قد تشدك . .

    لكن لا تملك عمقا . .

    عبدالله القفاري كتب عنه ثلاث مقالات في جريدة الرياض . .

    فيها مزيد علم

  18. حبيبي تميم لاهنت !

    ماأدري اذا تعرف أي كتاب عنه باللغة الإنجليزية أو اي كتاب له باللغة الإنجليزية
    لي شهرين أدور عجزت
    أي شي عنه بالإنجليزي مقال أو أي شي

    أشكرك على التدوينة 🙂

  19. مثقف عربي
    استغرب صراحة انكارك طلب الرحمة على القصيمي رغم كونك لم تقرأ له شيئا وكل ما سمعته عنه هو مجرد نقولات !! هذا اولاً، اما ثانياً فالرجل افضى الى غفور رحيم وهو وحده من يقرر ليس انت ولا انا
    تقبل تحياتي 🙂

    @@@

    عبدالله
    للأسف لا اعلم، لكن يوجد نبذه عنه في القسم الانجليزي من موسوعة ويكيبيديا
    http://en.wikipedia.org/wiki/Abdullah_Al-Qasemi

  20. يامقلب القلوب والأبصار ثبت قلوبنا على دينك..
    لا اعتقد أننا بحاجة إلى قراءة كتبه للحكم عليه..
    قراءة ماكتبته عنه كافٍ للحكم عليه..
    رجل ينتقل من التوحيد إلى الإلحاد..
    الرجل أفضى إلى ماقدم ولكن لا يصح أن نترحم عليه..
    ولو ترحمنا عليه لترحمنا على أبي جهل وأبي لهب والبقية فهم أولى لأنهم يؤمنون بوجود الله..
    .
    أخيراً..
    اللهم ثبت قلوبنا على دينك…

  21. عزيزي تميم . .

    هل أكون ملكياً أكثر من الملكية . . .؟ ! !

    الرجل . . ألحد ما يقرب من نصف قرن . . اقرأ ما نقله الألماني عنه لما أالف أحدهم رداً عليه . .

    كان يسخر من الرد . . و يقول تجد الله الآن يتشاور مع الملائكة هل ينزل الرد كتابا من عنده . .

    تعالى الله على ما يقول . .

    القفاري ينقل عن أخص الناس منه . . هل صحيح الحكاية التي حكية عنه (الحكاية الشهيرة)..

    فقال : لا , هذه مجرد كذبة جميلة . .

  22. الأخ الفاضل تميم
    لا أعلم عن القصيمي سوى ما كتبته حضرتك عنه، لا أعتقد بأن إلحاد الرجل هو من شدك إليه، ولكني فقط لأن الرجل معارض للكل…او على الاقل معارض لاي فكرة سائدة-صحيحة كانت أم خاطئة- في المجتمع الذي يعيش فيه، على العموم الرجل انتقل الى جوار ربه…الذي ارجو ان يكون قد هداه الى سبيله قبل إغماضته الاخيرة.
    شكرًا لك أخي.

  23. عُمر
    اللهم آمين،
    بخصوص جواز الرحمة من عدمها لا ادري لكن القصيمي عاش اخر حياته يصارع مرض السرطان، فمن يدري ربما رجع مره اخرى

    @@@

    مثقف عربي
    لا اعلم ماهي الحكاية الشهيرة لكن القصيمي حذر من كتب الفلسفة كما ذكر الشيخ القاسم في زيارة الاخير له وهو على السرير الابيض،
    عموماً نسأل الله له الرحمة، والله وحده من يقرر..
    تحياتي لك

    @@@

    غانم
    لم يشدني الحاده .. بل تحوله 180 درجة

    شكرا لك

  24. أتذكر مقال من أحد مواقفه عندما تعرض لمحاولة إغتيال في مصر، قيل أنه كان في أحد المقاهي جالسآ، وسمع فتى يصرخ من بعيد وفي يده مسدس ورفع طلقه في الهواء أثرت على الناس أن يجتمعوا حوله وعلموا أنه أتي لقتل عبدالله القصيمي

    حدث الضجيج والأجتماع بعدما مسكوا بالفتى وأخذوا سلاحه، أتى عبدالله لهم ولايعلم عن شئ، سأل مالحاصل، قالوا أرايت هذا الفتى أتى حتى يقتلك وهو يصرخ بأسمك ويكبر، ذهب للفتى وهو مقبوض عليه بين جموع الناس

    فسأله: ليه يابني تريد قتلي ؟
    رد عليه الفتى: لأنك كافر وملحد، والعلماء أفتوا وهدروا دمك، وقتلك حلال، ادخل به الجنه
    فرد عليه عبدالله: وهل تعتقد بأن هنالك جنه سيعزمك لها شيخك وفتواه ؟، وهل في أحد يعزم غيره للجنه، ليذهب بنفسه الشيخ ويقتلني ويدخل الجنه بدلآ منك، أو يرسله أبنه !!

    مشهد لن أنساه ماحييت بعد قرائتي له

    تميم كن سعيدآ، شكرآ لك

  25. يامقلب القلوب ثبت قلبي على الايمان

  26. شكرا لك .. تميم ..

    على التدوينه الرائعة ..

    عبدالله القصيمي .. لا ادري لماذا تشدني المقالات التي تكتب عنه ..

    ربما لقصته وسيرته المثيره ..

  27. قرأت كتاب هذي هي الأغلال لهذا المفكر في العام 2002 تقريبا و شعرت بأنه يتحدث عن واقعنا اليوم و كأنه كتبه لجيلنا فالفكر السليم يحيا عبر العصور شكرا لتكريمك لهذا المبدع

  28. شكرا لك …
    لا يزال القصيمي حتى الآن لم يُوفَ حقه من الدراسة، بعلم و عدل، و لا أعتقد أن هناك دراسة ستكون.
    و أما الرادون عليه المنتقدون فلهم رؤيتهم. ومعلوم بأن الشخص حينما لا يفهم كلاماً فإنه يسلب منه أوصاف السلامة، و يُلبسه لباس المذمة، بصورة الدين.
    و كتابه “هذه هي الأغلال” قرأت منه الكثير، لم أجده يستدعي الموقف العنيف منه. و أقرأ له في ” أيها العقل من رآك؟!” و أجده مليئاً بنقد الأوضاع الموجودة في زمنه، و التي هي اليوم شبيهة به.

  29. ربما يكون سابقا لزمانه.
    كاتب وفيلسوف نادر ومن الصعب تكراره.
    يدعوا الى التفكير في زمن قل فيه المفكرون والمتفكرون وطغت التبعية والتشدد.
    لله درك يا مفكر العرب.

  30. الذي شدّني في القصيمي هو القامة اللغوية التي يتمتع بها هذا الرجل والقدرة على الإسترسال في الكتابة, بغض النظر عن أفكاره. قرأت له وما زلت أقرأ وأجد نفسي مستمتع جدا حيال ما أقرأ. حينما أقرأ له أشعر وكأن كتابته سينمائية. هذا الرجل يكتب وكأنه يعزف موسيقى جميلة خلف الكتابة.

  31. هذا الرجل كان جاهلا و حاقدا و غير سوي و منبوز اجتماعيا فاخذ يكتب كلمات لا بناء لها و لا معني و قيمة و لا يستند لاي علم من العلوم و من يري فيه كاتبا هم السذج الغير مثقفين و علينا تجاهله…. فهو نتاج ظروف بيئية و اجتماعية غاية في الصعوبة عاصرتها في قري الجزيرة التي يستحيل فيها الحياة انه بهذا الكتاب …يعتبر اسوأ ظاهرة في التاريخ

  32. الناس أصنافهم شتى
    فمن هو فاجر في الدين متحلل من الفضيلة .. أو هو مريد لذلك حالم به .. يميل لهذا الصنف ويصنع منه قامة ومجداً ؛ لأنه وافق هواه
    ومن خذلان الله لهم أن تركوا ما أنزله الله على رسوله ﷺ ، واتّبعوا ما تفرزه أذهان الموتورين والملاحدة من الشرق والغرب ( بئس للظالمين بدلاً ) .

    ومن يترحم على ملحد ويعلل ذلك بالغيب ؛ نقول : لقد حكم غلاب الغيوب بكفر من كفر ؛ ونحن نعلم الكفر بما أنزل في شريعة الله ؛ فالحكم هو من حكم الله ، ونحكم بما ظهر بما أنزل الله ؛ فالقصيمي هذا كفر ونحكم بكفره .. وكل من كان على شاكلته ونهجه .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: