حول احداث المدينة و مقابر البقيع

كنت اتابع بحزن شديد ماكان يحدث في المدينة من احداث مؤسفة، وتفاجأت بعدم احترامهم جميعاً لقبر الرسول صلى الله عليه وسلم. شاهدت بعض المقاطع وقرأت ماكتب حول ماحدث من كلا الطرفين. هنا انقل لكم ترجمة لما كتبه الزميل المدون احمد العمران حيث تحدث بالضبط عن كل ماكان يدور بخاطري:

لم أكن أرغب في الكتابة عن التوتر الحاصل في المدينة المنورة خلال الأيام القليلة الماضية ، والسبب ببساطة هو أنه لايوجد مصادر إخبارية موثوقة يمكن الاعتماد عليها  لاستخلاص أي استنتاجات .  حيث اعتمدت وسائل الاعلام  الرسمية على الرواية الحكومية والتي تصرفت كالعادة بغباء وتضاهرت بأن ماحصل ليس بالمشكلة الكبيرة. بينما المواقع  الالكترونية على كلا الجانبين ، الشيعي والسني،  كانت منحازة للغاية ، وهو ما كان متوقع  عند النظر الى الطابع الطائفي للأحداث.

فما هي الحقيقة في حدة التوتر في المدينة ؟ لست متأكدا مما إذا كان احد يعرف.

ولكن هذا ما أعرفه : ما حصل خطير وغير مقبول تحت أي ظرف . جميع الأطراف المعنية  كان يفترض منها  ان تحترم قدسية المكان وأن تمارس نوع من ضبط النفس. المسجد النبوي هو ثاني اقدس مكان في الإسلام ، وأقل ما يمكن فعله هو الإقتداء بأخلاق النبي صلى الله عليه وسلم  . للأسف ، كلهم اخفقوا في إظهار أي احترام لهذا الدين العظيم الذي يزعمون أنهم يمثلونه.

الآن بإمكاني الخوض في بعض التفاصيل المزعجة ، أو إلقاء اللوم على أي من الطرفين ، أو تحليل  الآثار المترتبة على هذه الحوادث المؤسفة. لكنني لا أريد أن أفعل أي من ذلك لأنه لن يحدث أي فرق.

واسمحوا لي أن انتهي بالقول : اشعر حقيقة بالخجل العميق  لرؤية ماحدث في المدينة . لا ينبغي أن يحدث  ذلك ، ويجب علينا أن نتأكد من أن ذلك لن يحدث مرة أخرى

تدوينة اخرى جيدة من الزميل احمد باعبود

حليب امك

قبل ايام كدت ان اقع  ضحية لعنف الشوارع  🙂 لم اكن طرف في النزاع بل قادني الحظ لتنحشر سيارتي بين سيارات الاطراف المتنازعة، كعادتي “الانانية” اتخذ في مثل هذه المواقف احد الموقفين، اما ان قف موقف المتفرج (الحياد بمعنى اكثر احتراماً)  إلى ان تنتهي المعركة الغبية، او ان انفذ بجلدي والوذ بالفرار خصوصا اذا كان كلا الطرفين لاتربطني بهم اية صلة قرابة او معرفة مسبقة حتى، طبعاً اتخاذي لهذه المواقف لم تأتي من عبث، بل  هي حصيلة تجارب  “اليمة” مررت بها قبل سنوات، مثلاً عندما كنت فتىً يافعاً 🙂 قادني حظي العاثر الى ان اقوم بدور “الولد الفكيك”  فقمت بمحاولة فك إشتباك بين شخصين في المدرسة لا اعرفهما لينتهي بي المطاف ممددا على الارض اثر لكمة محترمة عن طريق الخطأ، وليتندر علي طلاب الفصل بقية السنة الدراسية ! !!

نرجع للقصة الأساسية 🙂 ، اقول قبل ايام “تهاوش” شخصين عند احد الاشارات  بسبب غلطة مرورية بسيطة من احدهما ، وتطور “الهواش”  كالعادة إلى اشتباك بالأيدي. طبعا نزلت مع من نزللوا من سياراتهم حتى ننهي الخلاف ليس طيبة مني ولا شجاعة ، بل لأني “ماني فاضي لدين اهلهم” خصوصا انني راجع من الدوام والاخلاق قافلة، واريدهم ان يفتحوا الطريق! .. في خضم (متعوب عليها الكلمة) المعركة كانت هناك بعض الشتائم  والتهديدات المتبادلة بين الطرفين،  مثل (والله لشرب من دمك) حشى وحوش موب اوادم هههه ، ومثل (والله لأنسيك حليب امك) هذه الكلمة بالذات استوقفتني .. ومن اجلها كتبت التدوينة هذه 🙂 .. بالله عليكم فيه احد يتذكر حليب امه حتى ينساه؟ عن نفسي لا اتذكر طعمه، ربما لأني انفطمت في الاشهر الاولى؟ همممم .. ربما !

وعلى طاري حليب الأم ، هذي سالفة حكاها لي احد الاصدقاء نقلاً عن احد زملاء ابن عمه (اخلص!) يقول ذهب مجموعة شباب إلى مكة ليأخذوا عمره، وسكنوا في منطقة “رايحة فيها” .. في الصباح ، استيقض احدهم وذهب الى السوبر ماركت لشراء اغراض للفطور، .. وهو في الطريق شاهد احدى المتخلفات الافريقيات ومعها رضيعها ، اعطاها مبلغ كي تعطيه  “شوية حليب” .. الملعون اخذ “حليبها” مع اغراض الفطور ورجع للشقة، صلح الفطور مع حليب الحجة، صحى الشباب وافطروا … وهم خارجين اخذهم لمكان الحجة لما مروا من عندها قال ..ياشباب شفتوا الولد هذا اللي مع الحجة … سلموا عليه ..هذا اخوكم من الرضاع خخخخخ .. ابو الشباب يسمع بالمقالب ! بس ما اتوقع انه رجع لبيته طبيعي.

هذولي لايمكن ينسون طعم حليب امهم (من الرضاع  طبعاً) ههههه..  🙂

الكناشة

الكناشة خدمة جديدة رائعة وبسيطة من ابتكار وتصميم المدون السعودي مازن مليباري ، خدمة جميلة جدا ، هي دفتر الكتروني، نقدر نقول كشكول 🙂 تستطيع استخدامها بالطريقة التي تعجبك، عن نفسي استخدمها حالياً لكتابة بعض الافكار والمواقف والشطحات التي تعتريني، طبعا حالياً لايستطيع الاطلاع عليها الا صاحبها … بس بيني وبينكم رجعت لبعض الكتابات اللي كتبتها هناك حسيت اني مجنون إهـ 🙂

سفاراتنا لسيت من اجلنا !

نشرت صحيفة الوئام الإلكترونية خبر المبتعث السعودي عبدالإله الحقباني رحمه الله الذي توفي في حادث سير في امريكا، وقد قامت الصحيفة بمتابعة إجراءات نقل جثمانه الى السعودية. حيث افادت الصحيفة بما يلي:

  • تأخر نقل جثمان عبدالإله حتى كتابة الخبر منذ الاحد الماضي، ومايزال الجثمان في ثلاجة الموتى
  • عدم ارسال السفارة لأي مسؤول لمتابعة القضية على الرغم من  ان كنساس لاتبعد سوى ساعتين عن واشنطن (بالطائرة)
  • جوالات المسؤولين في السفارة عن حالات الطواريء مغلقة في الويكند
  • حاول احد الضباط الأمريكيين الإتصال بالسفارة ولم يرد عليه إلا جهاز ناطق بالعربية
  • اتصل زملاء المبتعث بالسفير يوم الإثنين لكن السكرتير قال لهم ان السفير في إجتماع
  • رفض السكرتير التجاوب مع زملاء المبتعث وطلب منهم رفع شكوى لخادم الحرمين إن لم يعجبهم الأمر !!
  • نجح زملاء المبتعث باالإتصال برئيس شؤون الرعايا السعوديين وطلب منهم سرعة ارسال الجثمان الى واشنطن وفي حالة تأخرهم سيتم تأجيل النقل إلى الرياض الى يوم الاربعاء القادم لأن النقل على خطوط اخرى سيكلف مبلغ مادي كبير!
  • طلب زملاء المبتعث حضور مندوب من السفارة لإنهاء بعض الاوراق الرسمية لكنه المسؤول رفض
  • مسؤولي السفارة يتعاملون مع الطلاب بفوقية على الرغم من ان القضية قضية انسانية بالدرجة الاولى
  • زملاء المبتعث اثنوا على الدكتور محمد العيسى والدكتور محمد العمر اللذان قدما كل جهد  لمحاولات عملية نقل الجثمان وتسهيل اتصالاتهم بالسفارة رغم أنهم غير مسؤولين عن ذلك وبعيدين كل البعد عن هذه المسؤوليه وقدما الشكر لموظف السنترال الذي قام بالرد عليهم في الحال وزودهم برقم جوال رئيس شؤون الرعايا دون تردد.

هذه الحادثة تعيد للأذهان حوادث اخرى تدل على عدم اهتمام المسؤولين في السفارات بالمواطنين السعوديين، قبل سنوات تعرض احد الاصدقاء لمشكلة امنية في امريكا، قام زملاءه بمحاولات لحث مسؤولي السفارة لتعيين محامي لكن بدون تجاوب لأكثر من اسبوعين إلى ان قام اخوه بإتصالات داخل السعودية (واسطات) وفي غضون 24 ساعة تم تعيين محامي من قبل السفارة !

يبدو ان سفاراتنا في الخارج ليست من اجلنا ، ههل  سفارات خادم الحرمين الشريفين مخصصه لخدمة فئة معينه فقط؟.

* تحديث

وصل جثمان عبدالإله الحقباني الى الرياض صباح الخميس الماضي وتمت الصلاة عليه في مسجد الملك خالد بام الحمام مغرب نفس اليوم

تغمد الله الفقيد بواسع رحمته وجميع موتى المسلمين

عطني الشعب السعودي !

في لقاء*حي ومباشر على القناة السعودية الأولى، استضاف المذيع المخضرم سليمان العيسى مجموعة من المثقفين والمهتمين بالشأن السعودي العام. اللقاء كان عبارة عن تحليل و نقد للاوضاع المحلية حيث تطرق الدكتور متروك الفالح الى خطورة غياب مؤسسات المجتمع المدني وضبابية الانظمة المعمول بها في المملكة داعياً إلى سرعة  ارساء قواعد مؤسسات المجتمع المدني والتحول إلى نظام ملكي دستوري لضمان استقرار البلاد على المدى البعيد، فيما انتقد الدكتور عبدالله الحامد وبشدة صرف جزء من المال العام على شكل مخصصات مالية تصرف على بعض فئات المجتمع المترفه، بينما وجه الدكتور محسن العواجي نقداً لاذعاً لوزارة العمل مطالباً بإقالة الدكتور غازي القصيبي لإخفاقه في حل مشكلة البطالة مطالباً في الوقت ذاته بإختيار مسؤولين من ذوي الدماء الشابة ممن يحملون خبرات عملية  و شهادات اكاديمية في تخصصات كفيلة بإيجاد حلول لمشكلة البطالة بدلاً من اختيار مسؤولين استهلكوا وعفى عليهم الزمن ولايملكون اي خبرات في مثل هذا المجال، وفي اثناء هذا الحوار الشيق قطع المذيع هذا الحوار معلناً ورود مكالمة هاتفية من مسؤول كبير،

maj2

صورة المسؤول  🙂


سليمان العيسى: مرحبا “سيادة” المسؤول.

المسؤول: الحقيقة لي ملاحظات على اللي جالسين عندك مثل محسن  وعبدالله ومتروك الفالح واعتقد انهم يتكلمون عن جهل

سليمان العيسى: سم طال عمرك

المسؤول: اقول عطني محسن العواجي

د.محسن العواجي: مرحبا “سيادة” المسؤول

المسؤول: الحين انت يومك تقعد تتكلم عن  وزير العمل ، الرجال مجتهد ، وش دخلك يوم تقول انه اخفق وما اخفق !! اعتقد انكم تتحدثون عن جهل وكلكم تقولون مالاتفقهون ، انا الحين بتفاهم مع الحامد ومتروك لكن انت  .. انت كيف تتكلم يامحسن عن القصيبي ؟وتقول فيه هالكلام؟ رجل مجتهد عمل اكثر منك بمية مرة، رجل بذل جهد لبلده اكثر منك بمليون مرة .. وانتم قاعدين تتكلمون بهالشكل انت وغيرك؟ احترموا انفسكم .. احترموا انفسكم .. وش تقول انت يا محسن بكلامك السيء؟ ….. تحدث ..

د.العواجي: بالنسبة لوزير العمل انا اشوف انه اخذ فرصته وزياده واشوف انه فشل في تحقيق الهدف الاساسي وهو حل مشكلة البطالة، وفيه في البلد كفاءات ممتازة تمتلك خبرات وشهادات متخصصة في مجال الموارد البشرية وسوق العمل

المسؤول: انت تقيم الخبرات والكفاءات انت ووجهك؟ من انت حتى تقيمها ؟ غازي القصيبي وزير ممتاز .. لذلك يجب عليك انك تحترم المواطن السعودي اولاً ( ! )  .. ثانيا انك يجب ان لا تتكلم في شيء انت لاتفقه فيه .. الوزارة قاعدة تشتغل .. وكل شيء “مبرمج” ياخي .. كيف انت تتكلم في .. في الموضوع هذا ! لذلك يجب عليكم التزام الصمت او التكلم عن الحقيقة اللي تناسبني !! .. وهذي لك ولغيرك لا افقع وجهك انت واياه !!

المسؤول: عطني الحامد …

د.عبدالله الحامد: سم ..

المسؤول: انت كيف تتكلم بهالاسلوب وكأنك انت المنقذ؟ ..  احنا سمحنالكم بالنقد ..وسمحنالكم باإتنشاق الهواء  لكن مو بهالشكل الغير طبيعي !!  قاعدين “هنيا” تتمهزلون بكلام غير طبيعي.  وش هالكلام اللي تقوله؟ مخصصات مالية وما مخصصات !! انتم ماتقيمون انفسكم؟ انت ما تقيم نفسك انت والا غيرك ..

د. الحامد : …. !!

المسؤول: عطني متروك الفالح

د.متروك الفالح : سم ..

المسؤول: وش هالكلام اللي تقوله؟ .. مؤسسات وشركات ..  مجتمع مدني ومكي ..وش الكلام الفاضي هذا؟ احنا قاعدين نشتغل ليل ونهار وانتم قاعدين “تبربرون” هنا؟ ياخي اذا البيبسي وفرناه لكم .. وش تبون بعد!! هذا مرفوض ثم مرفوض ثم مرفوض ثم مرفوض .. عليكم الالتزام بالاخلاق السعودية .. لا اريد تكرار مثل هذا الحكي .. تبي تنقد اهلا وسهلا ..ماتبي تنقد اترك الكلام الفاضي

د. متروك : حنا جالسين ننقد يا “سيادة” المسؤول

المسؤول: لا لا هذا مو نقد .. انت تتحدث عن دولة يا إبني .. انتم خذيتوا مجال اكثر من اللازم

د. متروك : وش المجال اللي اخذناه؟ (ياحسرة)

المسؤول: اقول عاد .. انا تحملتكم بمافيه الكفاية .. عليكم بضبط النفس .. عليكم بالأدب .. وعليكم بحسن الاخلاق .. واذا ماتربيتوا انا اربيكم

د. متروك : لا لا حنا متربين و نعرف حدودنا

المسؤول: طيب تعرفون حدودكم ؟.. اجل لا تتكلمون عن مخصصات مالية .. الواسطة ماهي عندنا يامسلم ..

د. متروك : الواسطة؟؟ …

المسؤول: طوط طوط طوط …….

سليمان العيسى: طيب عطني  الشعب السعودي: اسمعوا الكلام زين .. مثل ماقالكم “سيادته” .. عليكم بالأخلاق السعودية .. وعليكم بالسعودة .. لأنكم احسن ناس .. وإسألوا برهوم 🙂

____________________________

* لقاء خيالي بإسقاط سياسي محلي من وحي اللقاء الرياضي الشهير

السجين 345

برنامج السجين 345 على قناة الجزيرة الإخبارية، البرنامج يحكي القصة  الكاملة للسجين سامي الحاج مصور قناة الجزيرة احد معتقلي جوانتنامو الذي سجن هناك سبع سنوات. البرنامج يعتبر شهادة حية على جرائم الادارة الامريكية وانتهاكاتها الفضيعة لحقوق الإنسان.

البرنامج عبارة عن مقابلة مع سامي الحاج يحكي فيها بالتفصيل ماكان يحدث هناك، على شكل حلقات اسبوعية، تبث كل ثلاثاء الساعة 8 مساءا ويعاد بثه يوم الخميس الساعة الواحدة صباحاً.

بثت حتى الآن حلقتين،  الاولى كانت عن ضروف اعتقاله من قبل الباكستانيين و الثانية عن الضروف المأساويه التي عاشها مع 40 معتقلاً (معظمهم سعووديين) في سجن باجرام  في افغانستان، والحلقات القادمة ستكون عن ضروف السجن في معتقل جوانتنامو السيء السمعة

لايفوتكم البرنامج ، لمن يهمه الأمر 🙂

فيلم غزة والعالم : لنقارن بالصور

فيديو جديد ، مقارنة بالصور بين غزة والعالم ..

شكراً من الأعماق لكل من:

رشيد

صاحب الصور و الفكرة الجميلة

مكتوم

صاحب الخلفية الموسيقية الرائعة